أشعر أني منهوب حتى آخر جيب في عمري أتناقص تدريجياً .. مثل خزينة بلد فاسد لا أفهم كيف أنا دوما أفتح صنبور الأخلاق .. وأنساه … مع كل صباح أكتشف جفافا آخر في جسدي. محمد حسن علوان

أشعر أني منهوب حتى آخر جيب في عمري أتناقص تدريجياً .. مثل خزينة بلد فاسد لا أفهم كيف أنا دوما أفتح صنبور الأخلاق .. وأنساه … مع كل صباح أكتشف جفافا آخر في جسدي.

محمد حسن علوان

أقوال محمد حسن علوان

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *