الأمل الذي لا ينضب من قلب أية امرأة وخصوصاً إن كان الأمر يتعلق بمن يحببن، فأحياناً تدخل بعض الفتيات قصص حب مع علمهن بفشلها منذ البداية، ولكن برغم هذا هناك ذلك الأمل الديكتاتور العالمي الذي لم يخسر هيبته ولا مكانته المرموقة أبداً رغم خسارته لجميع قضاياه. عمرو الجندي

الأمل الذي لا ينضب من قلب أية امرأة وخصوصاً إن كان الأمر يتعلق بمن يحببن، فأحياناً تدخل بعض الفتيات قصص حب مع علمهن بفشلها منذ البداية، ولكن برغم هذا هناك ذلك الأمل الديكتاتور العالمي الذي لم يخسر هيبته ولا مكانته المرموقة أبداً رغم خسارته لجميع قضاياه. عمرو الجندي

أقوال عمرو الجندي

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.