قصيدة عِشْتَ لِلْمَجْدِ أَطْوَلَ الْأَعْمَارِ – ابن الخياط

قصيدة
عِشْتَ لِلْمَجْدِ أَطْوَلَ الْأَعْمَارِ
ابن الخياط

عِـشْـتَ لِـلْـمَـجْـدِ أَطْـوَلَ الْأَعْـمَارِ
بَــالِــغًــا فِــيــهِ أَفْــضَــلَ الْإِيـثَـارِ

وَشَـــفَـــاكَ الْإِلَـــهُ مِـــنْ كُــلِّ دَاءٍ
وَوَقَـاكَ الْـمَـخُـوفَ مِنْ كُلِّ طَارِي

يَــا عَــلِــيًّــا عَــنْ كُــلِّ ضِــدٍّ وَنِـدٍّ
وَبَــرِيًّــا مِــنْ كُــلِّ عَــيْــبٍ وَعَـارِ

أَنْـتَ بَـدْرُ الْـعُـلَا فَكَيْفَ وَقَدْ ضُمَّـ
ـتْ إِلَـيْـهِ زُهْـرُ الـنُّـجُـومِ الدَّرَارِي

قَـدْ أَتَـاكَ الْـهَـنَـاءُ يَـرْفُـلُ فِـي ثَـوْ
بِ ثَـــنَـــاءٍ بَـــاقٍ عَـــلَــى الْآثَــارِ

بِـــهِـــلَالٍ كَأَنَّـــمَــا غُــرَّةُ الــشَّــهْـ
ـرِ بِــــرُؤْيَـــاهُ لَـــيْـــلَـــةُ الْإِبْـــدَارِ

وَجَـوَادٍ حَازَ الْمَدَى وَهْوَ فِي الْمَهْـ
ـدِ سَـلِـيـمِ الْـخُـطَـى أَمِـينِ الْعِثَارِ

وَحُـسَـامٍ قَـدْ قُـلِّـدَ الْـمَـجْدَ مَاضٍ
غَـيْـرِ خَالِي الْقِرَابِ مَاضِي الْغِرَارِ

حُـزْتَ فِـيـهِ الْـمُنَى فَأَطْلَعْتَ مِنْهُ
قَـمَـرَ الْـمَـجْـدِ فِـي سَـمَـاءِ الْفَخَارِ

فَــازَ مَـنْ فَـازَ مِـنْـهُ يَـوْمَ تَـجَـلَّـى
بِــجِــلَاءِ الْــقُــلُــوبِ وَالْأَبْــصَــارِ

وَأَقَــرَّ الْــعُــيُــونَ مِــنْــهُ بِــمَأْمُـو
لٍ لَـــهُ الْـــمَــكْــرُمَــاتُ دَارُ قَــرَارِ

قَـدْ تَـحَـلَّـتْ بِـذِكْـرِهِ غُـرَّةُ الْـمَـجْـ
ـدِ وَسَـــارَتْ شَـــوَارِدُ الْأَشْـــعَــارِ

حَسَرَ الدَّهْرُ عَنْهُ وَانْجَابَ غَيْمُ الْـ
ـغَـيْـثِ عَـنْ كَوْكَبِ الْعَلَاءِ السَّارِي

وَلَــئِــنْ خِــلْـتَـهُ صَـغِـيـرًا فَـمَـا زَا
لَ صِــغَــارُ الْــكِـرَامِ غَـيْـرَ صِـغَـارِ

وَالْــفَــتَــى عِــنْــدَ قَــدْرِهِ وَعُـلَاهُ
وَكِـــبَــارُ الــلِّــئَــامِ غَــيْــرُ كِــبَــارِ

فَــوَقَــاكَ الْإِلَــهُ فِـيـهِ وَفِـي مَـجْـ
ـدِكَ مَـــا يُــتَّــقَــى مِــنَ الْأَقْــدَارِ

أَبَـدًا مَـا اسْـتَـقَـلَّ رَكْـبٌ وَمَـا جَـا
دَ بِـــرَيِّ الْــبِــلَادِ صَــوْبُ قِــطَــارِ

كَــوْكَــبٌ تَـسْـتَـنِـيـرُ حَـتَّـى تَـرَاهُ
قَـــمَـــرًا بَـــاهِـــرًا أَبَـــا أَقْـــمَـــارِ

عن الشاعر

عن القصيدة

  • عصر القصيدة:
    العباسي الثاني
  • طريقة النظم:
    عمودي
  • لغة القصيدة:
    الفصحى
  • بحر القصيدة:
    الخفيف
  • قصائد ابن الخياط

    ما رأيك في الكلمات ؟

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.