قصيدة قَصَدَ الْمَنُونُ لَهُ فَمَاتَ فَقِيدَا – ابن عبد ربه الأندلسي

قصيدة
قَصَدَ الْمَنُونُ لَهُ فَمَاتَ فَقِيدَا
ابن عبد ربه الأندلسي

قَــصَــدَ الْـمَـنُـونُ لَـهُ فَـمَـاتَ فَـقِـيـدَا
وَمَضَى عَلَى صَرْفِ الْخُطُوبِ حَمِيدَا

بِأَبِـــي وَأُمِّـــي هَـــالِـــكًـــا أَفْــرَدْتُــهُ
قَــدْ كَــانَ فِــي كُـلِّ الْـعُـلُـومِ فَـرِيـدَا

سُـودُ الْـمَـقَـابِـرِ أَصْـبَـحَـتْ بِـيـضًا بِهِ
وَغَــدَتْ لَـهُ بِـيـضُ الـضَّـمَـائِـرِ سُـودَا

لَـــمْ نُـــرْزَهُ لَـــمَّـــا رُزِيـــنَـــا وَحْـــدَهُ
وَإِنِ اسْــتَــقَـلَّ بِـهِ الْـمَـنُـونُ وَحِـيـدَا

لَــكِــنْ رُزِيــنَـا الْـقَـاسِـمَ بْـنَ مُـحَـمَّـدٍ
فِــي فَــضْــلِــهِ وَالْأَسْـوَدَ بْـنَ يَـزِيـدَا

وَابْـنَ الْـمُـبَـارَكِ فِـي الـرَّقَـائِقِ مُخْبِرًا
وَابْـنَ الْـمُـسَـيَّبِ فِي الْحَدِيثِ سَعِيدَا

وَالْأَخْــفَــشَــيْــنِ فَـصَـاحَـةً وَبَـلَاغَـةً
وَالْأَعْــشَــيَــيْــنِ رِوَايَــةً وَنَــشِــيــدَا

كَـــانَ الْـــوَصِــيَّ إِذَا أَرَدْتُ وَصِــيَّــةً
وَالْــمُــسْــتَـفَـادَ إِذَا طَـلَـبْـتُ مُـفِـيـدَا

وَلَّـى حَـفِـيـظًـا فِـي الْأَذِمَّـةِ حَـافِـظًـا
وَمَــضَـى وَدُودًا فِـي الْـوَرَى مَـوْدُودَا

مَــا كَــانَ مِــثْـلِـي فِـي الـرَّزِيَّـةِ وَالِـدٌ
ظَــفِــرَتْ يَــدَاهُ بِــمِــثْــلِــهِ مَــوْلُـودَا

حَــتَّـى إِذَا بَـذَّ الـسَّـوَابِـقَ فِـي الْـعُـلَا
وَالْــعِــلْــمُ ضُــمِّــنَ شِـلْـوُهُ مَـلْـحُـودَا

يَــا مَــنْ يُـفَـنِّـدُ فِـي الْـبُـكَـاءِ مُـوَلَّـهًـا
مَـا كَـانَ يَـسْـمَـعُ فِـي الْـبُـكَـى تَفْنِيدَا

تَأْبَـى الْـقُـلُـوبُ الْـمُـسْـتَـكِـينَةُ لِلْأَسَى
مِــنْ أَنْ تَــكُــونَ حِــجَـارَةً وَحَـدِيـدَا

الْآنَ لَــــمَّــــا أَنْ حَــــوَيْــــتَ مَآثِـــرًا
أَعْـيَـتْ عَـدُوًّا فِـي الْـوَرَى وَحَـسُـودَا

وَرَأَيْـتُ فِـيـكَ مِـنَ الـصَّـلَاحِ شَـمَائِلًا
وَمِــنَ الــسَّــمَــاحِ دَلَائِــلًا وَشُــهُــودَا

أَبْـكِـي عَـلَـيْـكَ إِذَا الْـحَـمَـامَـةُ طَرَّبَتْ
وَجْــهَ الــصَّــبَــاحِ وَغَـرَّدَتْ تَـغْـرِيـدَا

لَـــوْلَا الْــحَــيَــاءُ وَأَنْ أُزَنَّ بِــبِــدْعَــةٍ
مِـــمَّـــا يُـــعَــدِّدُهُ الْــوَرَى تَــعْــدِيــدَا

لَـجَـعَـلْـتُ يَـوْمَـكَ فِـي الْمَنَائِحِ مَأْتَمًا
وَجَـعَـلْـتُ يَـوْمَـكَ فِـي الْـمَوَالِدِ عِيدَا

عن الشاعر

عن القصيدة

  • عصر القصيدة:
    الأندلسي
  • طريقة النظم:
    عمودي
  • لغة القصيدة:
    الفصحى
  • بحر القصيدة:
    الكامل
  • [mks_icon icon=”fa-pencil” color=”#1e73be” type=”fa”] قصائد ابن عبد ربه الأندلسي

    ما رأيك في الكلمات ؟

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *