كنا ذات يوم نتحلق حول المائدة ونتحادث في “اللاهوت” .. كانت الخادمة وهي ريفية أمية تستمع إلينا واقفة .. قالت :” أنا لا أؤمن بالإله إلا عندما أشعر بألم في أسناني” .. بعد مرور حياة كاملة ظل تدخلها هو الوحيد الذي أتذكره. – إميل سيوران ( فيلسوف روماني )

كنا ذات يوم نتحلق حول المائدة ونتحادث في “اللاهوت” .. كانت الخادمة وهي ريفية أمية تستمع إلينا واقفة .. قالت :” أنا لا أؤمن بالإله إلا عندما أشعر بألم في أسناني” .. بعد مرور حياة كاملة ظل تدخلها هو الوحيد الذي أتذكره. – إميل سيوران ( فيلسوف روماني )

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.