من قال أننا نهجس بتلك الفحولة التي تباع في الصيدليات أو تلك الذكورة النافشة ريشها التي تفتح أزرار قمصانها لكي تبدو السلاسل الذهبية الضخمة وما فاض من غابات الشعر وتضع في أصابعها خواتم بأحجار لافتة للنظر ؟ رجولة الساعات الثمينة والسيجار الفخم التي تشهر أناقتها وعطرها وموديل سيارتها وماركة جوالها كي تشي بفتوحاتها السابقة وتغرينا بالإنضمام إلى قائمة ضحاياها ؟. – أحلام مستغانمي ( كاتبة جزائرية )

من قال أننا نهجس بتلك الفحولة التي تباع في الصيدليات أو تلك الذكورة النافشة ريشها التي تفتح أزرار قمصانها لكي تبدو السلاسل الذهبية الضخمة وما فاض من غابات الشعر وتضع في أصابعها خواتم بأحجار لافتة للنظر ؟ رجولة الساعات الثمينة والسيجار الفخم التي تشهر أناقتها وعطرها وموديل سيارتها وماركة جوالها كي تشي بفتوحاتها السابقة وتغرينا بالإنضمام إلى قائمة ضحاياها ؟. – أحلام مستغانمي ( كاتبة جزائرية )

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.