و لرأيت مِــلاك الحب يوحي إليها بالمعاذير عن زوجها، وينمق لها فيها، و يعرضها عليها في ألوان قوس قزح، خلابة منسقة بديعة في منتهى الجمال، حتى ولو لم يكن للرجل من كل هذا نصيب معقول . محمد زكي الدين إبراهيم

و لرأيت مِــلاك الحب يوحي إليها بالمعاذير عن زوجها، وينمق لها فيها، و يعرضها عليها في ألوان قوس قزح، خلابة منسقة بديعة في منتهى الجمال، حتى ولو لم يكن للرجل من كل هذا نصيب معقول . محمد زكي الدين إبراهيم

أقوال محمد زكي الدين إبراهيم

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *