يا ولدى: غاية كل متحرك إلى سكون، و نهاية كل متكونٍ ألا يكون، فإذا كان ذلك كذلك، فلم التهالك على الهالك؟!محمد زكي الدين إبراهيم

يا ولدى: غاية كل متحرك إلى سكون، و نهاية كل متكونٍ ألا يكون، فإذا كان ذلك كذلك، فلم التهالك على الهالك؟!محمد زكي الدين إبراهيم

أقوال محمد زكي الدين إبراهيم

ما رأيك في الكلمات ؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *